Pages

Wednesday, October 6, 2010

البدوي يوافق على كل شيء الا ابراهيم عيسى

وافق اليوم الدكتور السيد البدوى رئيس مجلس إدارة الدستور على جميع مطالب الصحفيين والمتعلقة بلائحة الأجور وضمان حقوق جميع العاملين بالجريدة سواء كانوا معينين أو غير معينين وتعيين كل الصحفيين الذين لم يعينوا حتى الآن، فيما عدا عودة إبراهيم عيسى،الى رئاسة التحرير مؤكدا أنه لا توجد بينهم خلافات شخصية بينهم.
جاء ذلك خلال اجتماعه مع صحفيي الدستور وممثلين عن مجلس نقابة الصحفيين، لأكثر من 3 ساعات متواصلة، اقترح خلالها جمال فهمى عضو مجلس نقابة الصحفيين، إضافة ملحق لعقد ملكية الجريدة يتضمن نصا يؤكد التزام الملاك الجدد بعدم تغيير السياسة التحريرية للجريدة، استنادا إلى ترك الضمير الذى ورد فى قانون تنظيم الصحافة رقم 96 لسنة 1996.
وأضاف البدوى للصحفيين أنه على استعداد للذهاب إلى منزل إبراهيم عيسى لترضيته لأنه لا يوجد أية خلاف بينه وبين عيسى، مؤكدا أن المشكلة الحقيقية بين عيسى ورضا إدوارد الشريك الثانى فى صفقه الدستور.

وعبر البدوى عن رغبته فى أن يظل عيسى كاتبا بالدستور وأعلن موافقته لجميع مطالب الصحفيين السياسة التحريرية للجريدة وشرط الضمير لجميع العاملين بها، بالإضافة إلى لائحة الأجور قابلة للزيادة، فضلاً عن تعيين جميع المتدربين بالجريدة الذين أصبحوا جزءا أساسيا منها.

كان صحفيون قد اجتمعوا مع جمال فهمى ويحيى قلاش عضوى مجلس نقابة الصحفيين قبل حضور البدوى إلى مقر الجريدة، واتفقوا معهم على الوصول لصيغة تضمن الحفاظ على حقوق الصحفيين والبقاء على السياسة التحريرية للجريدة.

مقاطع فيديو مجمعة عن اقالة ابراهيم عيسى من الدستور




No comments:

Post a Comment

Followers

Blog Archive

Search This Blog

Loading...
Get Paid To Promote, Get Paid To Popup, Get Paid Display Banner